آخر الأخبار :

الأئمة المرشدون


عمل الأئمة المرشدين

لقد خطت المملكة المغربية خطوات جريئة في هيكلة الحقل العلمي و الديني، و حققت في ذلك مكاسب ثمينة، و نتائج مرضية.

وكان من ملامح هذه الخطوات المباركة،تخريجها كل سنة لمائة وخمسين إماما مؤطرا، وخمسين مرشدة منذ 9سنوات، و هي عازمة على الاستمرار في هذا التخريج، إلى أن تلبي حاجات الوطن و المواطنين من هذا الصنف من الأئمة المؤطرين.

وقد بلغ عدد هؤلاء الأئمة المؤطرين حاليا 1293، ، زيادة على 407 مرشدة، و مستوى هؤلاء الأئمة المؤطرين العلمي مستوى محترم، لأنهم تلقوا تكوينا علميا مكثفا في مركز تكوين الأئمة و المرشدات بالرباط لمدة سنة كاملة ، و خضعوا الإمتحان التخرج، كما خضعوا لامتحان شفوي قبل الاتحاق بالمركز، زيادة على توفرهم على شرط ضروري لحفظ القرأن الكريم كاملا، و توفرهم على شهادة الإجازة أو ما يعادلها.

ولذلك ينبغي أن تستفيد منهم أمتهم استفادة كبيرة، و أن تنتفع بتكوينهم و خبرتهم، ولا يمكن إلا إذا وضعت لهم خطة عمل يكلفون بتنفيذها، و يتابعون على إنجازها، و يخضعون في تقويمهم لمدى النجاح فيها.

وإذا كان هؤلاء الأئمة المؤطرون، لقلة عددهم ووسائلهم، لا يسطعون أن يؤطروا الأئمة مباشرة، فإن باستطاعتهم أن يؤطروها و يفقهوها في دينها و دنياها عن طريق تأطير أئمتها الذين يحتكون بها صباحا و مساء.

ولقد تم الإتفاق على أن ينصب عمل الأئمة المؤطرين هذه السنة على ترسيخ الثوابت في نفوس الأئمة، ليتمكن هؤلاء من ترسيخها في نفوس المواطنين، و سيسلكون لذلك أربعة مسالك:

المسلك الأول:

تفقد المساجد و القيمين الدينيين، و إزالة بعض العقبات التي تعرقل السير العادي لبعض المساجد، و إصلاح كل الأخطاء التي قد تحدث، و تمنع هذا المسجد أو ذلك من أداء رسالته.

المسلك الثاني:

مواكبة حلقات تأهيل الأئمة ، و ضمان سيرها العادي لتعطي أكلها الطيب بإذن الله، و يتطلب ذلك ضبط التعامل مع الأوراق الهامة التي تقدم للأئمة، و يكلف المؤطرون بتعميق شرح مضمينها، و ضبط التقلرير التي ينجزها السادة المشرفون لتعكس واقع تلك الحلقات دون زيادة أو نقصان، ليكون المعنيون بتتبعها و إصلاحها على بينة تامة من أمرها.

المسلك الثالث:

تفقيه الأئمة في مضامين "دليل الإمام و الوعاظ"، ليهضموها و يتمثلوا بها و تصبح جزءا من هويتهم الدينية و الوطنية و الحضارية، و ينقلوها بوسائلهم الخاصة المتنوعة إلى المواطنين جميعا، ليهضموها بدورهم ويمثلوها، و يصدروا عنها فيما يأتون و ما يذرون.

المسلك الرابع:

مسلك ترشيد تأهيل الأئمة الذي يتم في إطار ميثاق العلماء، وذلك بتفقدها و ملاحظة ما يجري فيها، وتقويم ما قد يعتريها من انحراف عن الجادة، و إصلاح ما قد يشوبها من خلل.

ويتوفر المجلس العلمي بطنجة على ستة عشر إماما مرشدا كلف أحدهم بالتنسيق بينهم فيما توزع الباقي على مساجد المدينة من أجل القيام بالمهام الموكولة إليهم وفق الجدول الآتي:


برنامج الأئمة المرشدون

برنامج الأئمة المرشدون

أوقات الصلاة

الطقس

الحصة الشهرية